الواجب على العوام معرفته من الإلهيات عند المتكلمين

It is the duty of the common people to know the divine nature of the theologians

Authors

  • أحمد عابد جامعة الأزهر - غزة - فلسطين

DOI:

https://doi.org/10.46896/alazhr.v8i01.340

Keywords:

العوام، الواجب، الإلهيات

Abstract

ملخص البحث

 

يعد مبحث الإلهيات أخص أبواب الاعتقاد، وعلى الرغم من إيجاب المتكلمين لمعرفة الله على جميع المكلفين إلا أنهم اختلفوا فيما يجب من تلك المعرفة؛ لاختلاف الأدوات التي تناولوا فيها مبحث الإلهيات، حيث قدمه المتكلمون بصيغة فلسفية لا يقدر على إدراكها إلا خواص العلماء، من هنا برزت الحاجة للإجابة عن التساؤل التالي: إذا كانت معرفة الله واجبة على جميع المكلفين، فما هو الواجب على العوام معرفته في ظل منع المتكلمين لهم في الخوض في علم الكلام؟

استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي والمنهج النقدي ليبين وجهة نظر المتكلمين في حكم تعلم العوام لعلم الكلام وفيما يجب عليهم معرفته من الإلهيات وقد تميز هذا البحث بدفع التناقض الحاصل بين منع المتكلمين للعوام من الخوض في علم الكلام وفيما يجب عليهم معرفته في مبحث الإلهيات خاصة في ظل عدم تناول الباحثين لهذا الموضوع في بحث مستقل، ومن نتائج هذا البحث أن علماء الكلام وإن منعوا العوام من علم الكلام درءاً للفتنة إلا أنهم أوجبوا عليهم سؤال العلماء فيما يطرأ لهم من شبه وإلا فعلى العوام الانشغال بالشق العملي من مفهوم الإيمان دون الشق النظري.

Published

2022-06-25

Issue

Section

Articles